الاثنين، 13 يوليو، 2009

لا حياء لمن تنادي؟؟!

الانباء
الكويتي.. أتعس مواطن عربي
ذعار الرشيدي
»الكويتي..أتعس مواطن عربي « هكذا جاء وفقاً لاحصائية بيئية اصدرتها مجموعة اقتصادية متخصصة واحتلت فيها الكويت المرتبة الأخيرة عربيا على مقياس السعادة وذلك ضمن القائمة التي تصدرها منظمة الكوكب السعيد سنويا، وجاءت الكويت في ذيل القائمة عربيا والمرتبة ١٢٨ من اصل ١٤٣ دولة عالميا.

الاحصائية جائت وفق معطيات بيئية ولكن اظن حتى لو تقاس سعادة الكويتيين وفق معايير سياسية اقتصادية وتعليمية فلن نكون بحال افضل ..اطلاقا

واتوقع لو اجروا الاحصائية بعد الاستجواب وتداعياته لكنا بعد السودان وسكان دار فور في معدل التعاسه

وعلى طاري الاستجواب وعلى عهده الوشيحي ان النيابة ردت كتاب الوزير له, واظن قالته نقعه واشرب مايه

الموضوع مو بكتاب النيابة الموضوع بالثلاثين -نائبة- والنائبة هي المصيبة وليست للتأنيث وان كان الامر ما يفرق معاي؟!!
شراح يسووووووون
ننطر ونشوف
بس اتوقع وعلى قوله الشاعر
قد اسمعت لو ناديت حيا ولكن -لا حياء- لمن تنادي

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق