الأحد، 19 يوليو، 2009

الفتنة ....بمسج

النائب حسين القلاف نتمنى عدم الاثارة واللعب بنار الطائفيه وعدم المزايدة على أداء الوزيرة المحترمة في عقيدتها و المناهج لو وضعت على مزاجهم فليبحثوا عن بلد غير الكويت ففي مناهج التربيه مامس عقيدة الشيعة والدستور كفل حريه العقيده للجميع


النائب د.يوسف الزلزلة المناهج الدراسية ليست كتبا منزلة من السماء و تعديلها و تهذيبها هو امر فني علمي محض والغاء كل ما من شأنه اثارة الفتنة بين افراد المجتمع إن وجد هو واجب شرعي و وطني.


النائب صالح عاشور اشيد بشجاعة الوزيرة الحمود التربية لإعلانها تعديل بعض المناهج الدراسية التي تمس عقائد الآخرين, مضيفا بقوله تجاه النائب د.وليد الطبطبائي ' نحن من يحدد المناهج التي تمس عقائدنا وليس أنت.

الحركة السلفية ومن خلال بيان لها أصدرته التعديل على المناهج هو لعب في 'النار السياسي' ومشروع تأزيم قادم معربة عن خشيتها ان يكون الهدف منه صرف الشارع وتضليله في العبث بمحاور استجواب وزير الداخلية الشيخ جابر الخالد.


النائب محمد المطير نرفض المساس بعقيدتنا من خلال تغيير مناهج التربية الإسلامية ونؤكد أن أي تغيير أو مساس ستكون كلفته السياسية سقوط الحكومة مجتمعة'


النائب الطبطبائي التكفيريون هم من يكفر الصحابة.أما أهل السنة فهم محبون لأهل البيت والصحابة وهم وسطيون بين المتطرفين والمفرطين مضيفا أن مناهج الكويت كانت وستبقى وسطية.


النائب علي العمير استنكر تصريح الوزيرة الحمود وعدم حديثها بشأن ذلك خلال اجتماع اللجنة التعليمية في مجلس الأمة الخميس الماضي ونتفاجأ بنيتها تغيير المناهج عبر الفضائيات

اتهم النائب فلاح الصواغ وزيرة التربيه بسعيها لأثارة الفتنة بين طوائف الشعب من خلال التغيير بالمناهج التربويه محذرا الوزيرة من العبث في مناهج التوحيد التي هي عقيدة اهل الكويت.


النائب د. جمعان الحربش من قيام الوزيرة الحمود بتعديل المناهج بقوله 'ان حدث ذلك فتغيير الوزيرة قادم.

النائب محمد هايف لا يوجد في مناهجنا الدراسية ما يمس عقائد الشيعة، والموجود حاليا هو منهج أهل السنة في العقيدة وعلى الوزيرة التربية الدكتورة موضي الحمود أن تحترم هذه العقيدة ونحذرها من المساس بها .


توالت هذه التصريحات على تلفوني لدرجة انني اذا سمعت صوت المسج اقول" الله يستر"

فالفتنة النائمة يوشك نواب الغفلة ان يوقضوها بمسج ينقل لنا تصريحات صبيانيه!!

وعلى الرغم من انه لي رأي فالموضوع فسوف احتفظ به لنفسي خوفا من انجرف مع هذا التيار النتن الذي يدور !!



ولكن ندعو كل رشيد في هذا البلد الي انتشاله من السقوط في نار الفتنة الذي تتلقفنا السنتها


هناك 6 تعليقات:

  1. بلد صغير في كل مقومات التقدم والمفروض إنه الكويت دولة مؤسسات ولكن للأسف نوابنا وحكوتنا تاركين التنمية ومجابلين الصراعات

    ردحذف
  2. ما اقول الا الله يستر على هالديرة

    :(

    ردحذف
  3. اي بالله
    الله يستر علينا من عبث صبياني لادخل لنا به

    ردحذف
  4. يقول الرسول صلى الله عليه وسلم (ما حكم قوم بغير ما أنزل الله إلا وقع بأسهم بينهم)طبعا هذا كلام اشرف واطهر الخلق
    فيعني الازمات الطائفيه والفكريه ماراح تخلص الا عندما نحكم بشرع الله
    اما سالفة المناهج ف منهج عاشر يكفر جميع المذهب الرافضي طبعا هذا موجود بالعقيده ومنهج الثاني عشر يكفر العلمانيين والليبراليين وهم هذا موجود بالعقيده وطبعا نفتخر بالشغله هذي
    وعلى فكره كافر ومسلم مايعيشون بدار وحده

    ردحذف
  5. ولكن ندعو كل رشيد في هذا البلد الي انتشاله من السقوط في نار الفتنة الذي تتلقفنا السنتها

    رشيد ،،، خير ان شاء الله

    ردحذف
  6. بو عبدالملك حياك ربي
    وانا من مؤيدين رايك

    -----------------------
    حياك/ حاكي

    لو خُليت خُربت

    ردحذف